العلماء والدعاة    الشيخ سعيد عبد العظيم
التصنيف العام الواقع المعاصر
الحرب على السنة

الحرب على السنة

كتبه:الشيخ سعيد عبدالعظيم

الحرب على سنة النبى – صلى الله عليه وسلم - والتى يشنها البعض اليوم فى وسائل الإعلام ، ما هى إلا حرب على الإسلام والدين ، حرب ظاهرة وباطنة ، معلنة حيناً ومستترة حيناً آخر، يشارك فيها أعداء الإسلام ودوائر الاستشراق فى الغرب والمنافقون والجهال الذين ينفثون سمومهم فى الأمة ويتكلمون بلسانها ويحاربون الدين باسم الدين .

غزو فكرى وعسكرى يأخذ أشكالاً شتى عساه ينجح فى القضاء على الإسلام وأهله , وهيهات ثم هيهات " كلما أوقدوا ناراً للحرب أطفأها الله ويسعون فى الأرض فساداً "

سلكوا مسلك التشكيك فى القرآن ، والطعن فى أمهات المؤمنين والصحابة ، والاستهزاء بالسنن والآيات ، والهمز واللمز والغمز فى الخلافة الإسلامية ودعاة الإسلام وعلمائهم وصالحيهم ...... كل ذلك رجاء النيل من دين الله وصرف الناس عنه .

عمدوا إلى البوابات الكبار لتكسيرها , وأحياناً يتظاهرون بمحبة الإسلام وأنه دين عظيم ثم يشككون فيه ويحاولون تفريغه من محتواه ، ويفعلون نفس الصنيع مع الصحابة الكرام , فيتظاهرون بمحبة على أو عمر – رضى الله عنهما - ولكنهم يبغضون ويكرهون أمهات المؤمنين , أو معاوية وعثمان رضى الله عنهما !!!

يتظاهرون بمحبة القرآن ويطعنون فى السنة !!!

منطق لا ينطلى إلا على الأغرار، وكان عمر – رضى الله عنه – يقول : لست بالخب , ولا الخب يخدعنى ، أى ليس هو بالماكر المخادع ولا حيلة الماكر المخادع تروج عليه .

فنحن نرفض هذه الثنائيات ، نحب الصحابة جميعاً , ونمسك عما حدث وشجر بينهم , ونقول هم خيار أولياء الله المتقين ، وهم الذين نقلوا لنا الكتاب والسنة ، ونؤمن بأن الإسلام دين ودولة , ولا نقبل الفصل بين الأرض والسماء , والدنيا والآخرة , والآيات التى تتكلم عن الحكم والسياسة والآيات التى تتحدث عن الصلاة والأخلاق , فكلها من مخرج واحد .

والطعن فى السنة بمثابة طعن وهدم وعدم إيمان بالقرآن ,

قال تعالى " وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا "

وقال " وإن تطيعوه تهتدوا "

وقال " قل أطيعوا الله والرسول "

وقال " فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذاب أليم "

وقال " يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولى الأمر منكم فإن تنازعتم فى شئ فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر ذلك خير وأحسن تأويلاً".

خاص:شبكة طريق السلف

 

لا يوجد بث مباشر الان
حكم الاحتفال بشم النسيم - الشيخ كشك رحمه اللهالاحتفال أو التهنئة برأس السنة الميلادية حكم الإحتفال برأس السنة الميلاديةعقيدة الولاء والبراء باختصار-هام جدا - الحوينيمعنى الولاء والبراء..وإلى أين يتوجهان ؟ .. الشيخ الطريفيالاحتفال برأس السنة / الكريسماس - مجموعة علماء
ملفات خاصة وقضايا معاصرة